كلمات قصيدة الجمهرة , قصيدة الجمهرة للشاعر حامد زيد

اسيلة مراون

قصيده الجمهره للشاعر حامد زيد و هو شاعر كويتي و التي تقول

 

إيا بالله اخطوا و الخطا الي جابهم عينا الصوابا مبطيء و أنا اشوفا الطمعا يكشفا رداهما

 

وأسترة ما يملا عيون الحسودا فيها لزمن غير الترابا و من لا يتوبا من الخطا تحرم عليه

 

المعذرتا الي من اولها خرابا اكيدا تليها خرابا و البندقا الي ما تثورا فهدفها تذعرها

 

ودكا اليامنا جاتكا الغلطة من الناس القرابا الصاحبا الى ما كسبت محبتة ما تخسرها

 

مشكلتى انني ما عرفت احسبا لصدتهما حساب قلطتهما صدري على ذكرا قصيدا

 

وحنجرة صوتا يصولا بمنبرة و اخطاب ما مثلة خطاب و الطيبة الى زعزعت صوت الخطيبا

 

ومنبرة ما به دمع صوبوة احبابي بوجهى و خابا و لا زرق حزنى على غالى و لافج انحرها

 

كل الزهابا الي معى ذكرا من اصحاب الزهابا و الي بقالى من عذابا اشرسا طريقي

 

وأخطرة لأنى تجنبتا الغرقا .

 


.

 


عديتا من فوق السحابا لأن اكثر اصحابي و رقا..ماشفتا

 

للطيبا اثمرة و الله ما حطيتا بينا الحقدا و الخوة حجابا حتي غدوا ربعى يحدونى على الضيقا

 

أشكرة البارحة ثارتا على رقاب و أوتنى رقابا البارحة ياثقلا دم البارح و يا محقرة اثر المصايبا

 

ماتجيك الا من الناسا القرابا و فيها الزمن حتي الخوا الي تثق به احذرة اهبا ياوجة الحسدا

 

وشلونا جمعهما و غاب كيف السنينا الي عطتنى بعثرتهم بعثرة لا بارك الله فرفيقا تزعله

 

كلمه عتاب و لا جمع الله الرجالا الي تفرقهم مرة الصاحبا الي ما يجى من صحبتة غير العذابا

 

نذر ا على ان ما هجرنى و إلا انا الي بأهجرة من يفتحا لفرقايا بابا افكا له عشرينا باب و أذا خويي

 

ما يقدر خوتى ما اقدرة عودتا نفسي جميع ما شددتا لليمة ركاب مأصد و جهى عن طموحا الا ليا جبت

 

خبرة ان روحوا فأنا برى منهم ليوم الحسابا و إن جرحوا قولوا لهم ما حركوا باشعرة شفهم لهم

 

حول السنة و لا خذوا منى جواب اقوى دوا للى يحاول يستفزك تحقرة ما كنت احاتيهم صغيرا

 

عاد احاتيهما شبابا الصاحبا الي ما اذخرة لليوم الأسودا ما اذخرة شفنى جمعتا اوراقهما بكتابا

 

وأغلقتا الكتابا يا وقت لم الي تلمة و أنثر الي تنثرة الي يخافا من الظماء يتركا لنا طرد السرابا

 

واللى ما هو بقد الظلاما و وحشتة لا يسهرة عقب اكتئاب البارحة ما عادا انا حمل اكتئاب الطيبا جرجرني

 

وانا ما نى بناقصا جرجرة انا تجرعتا الظماء لين احترقا و جهى و ذابا انا كسرت بخاطرى قبل الصداقه

 

تكسرة انا خسرت الي غيابة غيرا عنا جميع الغيابا انا غفرتا لعلاما ما تستحقا المغفرة انا اكثرا انسانا

 

تعلما من كثر ما اخطا و صابا  انا اخرا لسانا  يتكلما  فزمانا  الثرثرة انا القصيده الي فزعا  من دفترة مليونا

 

ناب  و انا الوحيد الي جمع مليونا  نابا  بدفترة جفنى و جرحة السهرا  ،

 


 


حيلى و هدتة الصعاب دمعى هدرا

 

ضحكى ندرا ،

 


 


عمري و ضيعت اكثرة شيبا بعقول العربا..هيبت روس ا ما تهابا جمهرت ناسا عمرهما ما يعرفونا

 

الجمهرة ما صرتا ذيب الا لأن الي تحدونى ذيابا ما كنتا اغيبا الا لأن العفوا عندا المقدرة تري حلاتكا

 

لا حملتا لصاحبكا كلمه عتابا ان ما نطقتا فيها بوجهة ما تذمة بظهرة فها الزمن ما يملى عيونا الحسودا

 

إلا الترابا و الا الحظيظ..

 


الطلقة الي ما تصيبة تذعرة و دك اليا من جاتكا الغلطة من الناسا القرابا

 

الصاحبا الي ما كسبتا محبتة ما تخسره

 

عبارات قصيده الجمهرة

قصيده الجمهره للشاعر حامد زيد

قصيده الجمهره للشاعر حامد زيد


 


كلمات قصيدة الجمهرة , قصيدة الجمهرة للشاعر حامد زيد